عشرة أسباب تجعلك تفكر في اقتناء سيارة كهربائية بدلا مِن سيارتك العادية

السيارات الكهربائية هي طراز مِن السيارات (أكثرها صغيرة وصالون) ظهر بقوّة مؤخرا لها مُحرك كهربائي فقط وفيها بطارية (مُدّخِرة) كبيرة قابلة للشحن تكفيها لتسير ١٠٠ – ١٥٠ كلم في المتوسط قبل أن تحتاج إلى شحنها مرّة أخرى، لذلك فهي أنسب للاستخدام داخل المدن. وهي تختلف جوهريا في طريقة عملها عن السيارات العادية بما فيها السيارات الهيجينة. إذ تخلو السيارات الكهربائية… إقرأ المقالة كاملة من هنا »

الإعجاز العلمي في القرآن

أجرى الله على أيدي الأنبياء أمورًا خارقة لنواميس الكون نُسميها المُعجزات. والمعجزة هي دليل وإثبات يجريه الله على أيدي أنبياءه سواء أكان الإثبات حسي أو معنوي، ولا يستطيع أيّ أحد من البشر على المجيء بمثلها؛ لأنّها من عند الله عزّ وجل. والمعجزة تكون بالضرورة سالمة عن المعارضة، فمتى أمكن أن يعارض هذا الأمر ويؤتي بمثله، بطل أن تكون معجزة، أي… إقرأ المقالة كاملة من هنا »

وِقفَة

أحرصُ في منشوراتي على نقاش قناعاتٍ وأفكارٍ سائدة ومؤثرة في حياتنا. وآخر ما أتطلع إليه أو أفكر فيه هو الدخول في جدال عقيم حول هذا الإنسان أو ذاك أو الدخول في الحكم على بواطنهم. لا زعماء ولا علماء ولا مشاهير. إنما أناقش الأفكار المؤثرة التي يدعون إليه أو الأفعال التي يقومون بها. وقد تعلمتُ (على خبرتي المتواضعة) أنه لا شيء… إقرأ المقالة كاملة من هنا »

العيشُ في تُركيا

يسألني الكثير مِن الأخوة عن تركيا مستفسرين عن تفاصيل الحياة وكلفتها وتعامل الناس وفرص العمل والتعليم والصحة وإمكانية الحصول على إقامة والحصول على الجنسية. سأقدم لكم هنا خلاصة تجربتي وانطباعتي الشخصية وأنصح كل مَن يسأل أن لا يتوقف عند رأي شخصٍ واحد بل يواصل بحثه واستفساره حتى تتضافر لديه المعلومات وتتشكل لديه قناعته الخاصة. كتبت هذه المقالة على عُجالة، فهي… إقرأ المقالة كاملة من هنا »

الحركات الإسلامية، إلى أين؟!

واكبنا على مر المئة عام الفائتة انهيار دولة الخلافة الإسلامية وما تلاها من تمزق بلاد المسلمين وهوانهم حتى تداعى الأكلة على نهب ثرواتهم ووضع الشعوب الممزقة تحت كانتونات تديرها منظومات عميلة خسيسة لا تراعي فيهم إلا ولا ذمة، ولا هَمَّ لها إلا سحق شعوبنا والحط من قدرها ومنعها من إعادة دولة الخلافة والتوحد. وسرت في أوصال الأمة سموم القومية والقطرية… إقرأ المقالة كاملة من هنا »

المرأة في الإسلام

أولُّ مَن آمن بالنبي محمد صلوات الله وسلامه عليه لم يكن رجلا، إنما كانت زوجه خديجة بنت خويلد رضي الله عنها وأرضاها. وقفت خلف النبي كالجبل، تواسيه وتشد مِن أزره. وقد ضرب النبي صلى الله عليه وسلم أروع الأمثلة في الوفاء لها وتقديرها. أولُّ مَن استشهد في الإسلام لم يكن رجلاً، إنما كانت امرأة بمئة رجل، صبرت على عذاب قريش… إقرأ المقالة كاملة من هنا »

الـ “بت-كوين” وطفرة العِملات الإلكترونية المُعَميّة

أصبحت العِملة الإلكترونية المُعميّة “بت-كوين” حديث الساعة بعد ارتفاع قيمتها بشكلٍ جنوني مؤخرا ليصل إلى ٢٧٠٠ دولار للوحِدة “النقدية” الواحدة بعد أن كانت لا تتجاوز ٧٥٠ دولارا في بداية ديسمبر الفائت، أي قبل شهور قليلة. ولكي نتخيل التضخم الهائل في قيمة هذه العِملة، فقد كان السنت الأمريكي الواحد يشتري ١٥ وحدة بت-كوين عند انطلاقها في بداية عام ٢٠٠٩ ! ويمكن… إقرأ المقالة كاملة من هنا »

إزالة التشويش

المشكلة الكُبرى التي نُعاني منها كمسلمين اليوم هي في اللُبس والتشويش اللذين دخلا على المرجعية التي نحتكم إليها. فمرجعية المُسلم ليست عاطفته ولا مصلحته ولا عقله … حَدُّ استخدامنا للعقل هو في الاهتداء إلى الخالق عزّ وجل والتيقن بأنه تعالى أنزل القرآن على نبيه صلى الله عليه وسلم. فإذا هداك عقلك إلى كل هذا، فقرارك الدخول في هذا الدين يتضمن… إقرأ المقالة كاملة من هنا »

إليكم ما هو خيرٌ من أنظمة ”ويندوز“ و ”أو أس ١٠ أبل“ وأكثرُ أمنًا

بسم الله الرحمن الرحيم وعلى الرسول الكريم أفضلُ الصلاة والتسليم، أما بعد، البرمجيات الخبيثة في أيامنا هذه تترى، وآخرها الهجومُ الوبائي لبرمجيات “الفِدية” التي تقوم بتعمية (تشفير) ما على جهازك وإظهار رسالة تطالبك بدفع فدية لقاء فك التعمية وإلا فلن تتمكن من الوصول إلى بياناتك مجددا، ناهيكم عن آلاف الفيروسات والديدان البرمجية التي تعجُّ بين المستخدمين. ما لا يعرفه جُلُّ… إقرأ المقالة كاملة من هنا »

النظام الدولي المُنافق يُساوي بين الضحية والجلّاد في سورية

ملخّص كلمة الأستاذ أحمد الخطواني: – حولت مسرحية جنيف ٣ القضية السورية من قضية ثورة ضد نظام طاغية مجرم ظالم إلى قضية لاجئين وإلى قضية إنسانية، تماما كما صنعوا مع الفلسطينيين من قبل. وقد قبلت به مجموعات المعارضة ومنها “الإسلامية” للأسف. – أثناء التفاوض المزعوم ازدادت الغارات الروسية والقصف العشوائي والتدمير والقتل والتجويع والحصار، ولم يعطِ النظام الدولي أي وزن… إقرأ المقالة كاملة من هنا »